واشنطن تحذر مواطنيها من السفر الى تركيا

خام-اميريكا: حذرت الخارجية الأميركية، اليوم الخميس، مواطنيها من السفر الى تركيا، فيما دعتهم الى عدم الاقتراب من المناطق القريبة من العراق وسوريا.

وذكرت الخارجية في تحذيرات تابعتها “خام”، أن “الجماعات الارهابية مازالت فاعلة في تركيا، وهي قد تهاجم السائحين الأميركيين من دون سابق إنذار”.

مبينة أنه “قد تحدث هذه الهجمات في محطات النقل او الفنادق او نقاط الجذب السياحي أو أماكن العبادة أو غيرها”.

وكانت السلطات التركية، قد اعتقلت العديد من الأجانب، ومن ضمنهم أميركيين بتهمة المشاركة في نشاطات داعمة للإرهاب، من بينهم العالم الأميركي (سيركان غولغي)، الذي يعمل لحساب وكالة ناسا للفضاء، إذ اعتقلته مطلع العام الماضي، وحكم عليه بالسجن بتهمة المشاركة في منظمة المعارض التركي عبد اللع غولن، بحسب وكالة “اهفال نيوز” التركية.

قبيل ذلك اعتقلت السلطات التركية، موظفين يعملون في القنصليات الأميركية في المدن التركية، ومنهم المترجم حمزة أولوجاي، الذي وجت له تهمة التخابر مع منظمات إرهابية، خلال عمله لحساب القنصلية الأميركية في مدينة آدنه.

وكان آخر تحذير وجهته الولايات المتحدة لرعاياها من السفر الى تركيا، قد صدر في حزيران 2018، على إثر محاولة الانقلاب الفاشلة التي تعرّضت لها حكومة أردوغان، وأدّت الى اعتقال الآلاف من الأتراك، من بينهم مزدوجو الجنسية، الذين يحملون الجنسية الأميركية الى جانب جنسيتهم التركية. أنتهى(ب.م)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.