صالح: نهاية الإرهاب صنعها العراقيون ولابد من استئصال الفكر المتطرف

0 62

خام – بغداد: أكد رئيس الجمهورية برهم صالح، اليوم الثلاثاء، أهمية الحفاظ على النصر من خلال استئصال الفكر المتطرف كاملاً في العراق.

وقال صالح في كلمة ألقاها خلال مراسم قداس عيد الميلاد في العاصمة بغداد، إن “نهاية الإرهاب صنعها العراقيون، وعلينا الحفاظ على النصر واستئصال الفكر المتطرف”، مبيناً أن “أمامنا تحديات كبيرة لخدمة ضحايا الإرهاب وذويهم وأمامنا مسؤولية كبيرة لمواجهة الفكر المتطرف ثقافيا وقانونيا”.

وأضاف، “نريد عراقاً آمناً مع شعبه وجيرانه في ظل حالة من التصالح والوحدة ضد الإرهاب”.

وأشار رئيس الجمهورية إلى، أن “الهجمة الإرهابية على المسيحيين والأقليات الأخرى في العراق كانت شرسة وكذلك في عدد من الدولة الأخرى، لكننا بتلاحم أبناء شعبنا وقواتنا المسلحة تمكنا من دحر الإرهابيين”، مؤكداً أن “أن المسيحيين أثبتوا أنهم أبناء حقيقيون في مواجهة قسوة العنف في بلدهم”.

وتابع، “أهنئكم بهذه المناسبة ونتمنى من عامنا المقبل أن يكون عاماً للبناء والسلام في العراق وتأمين مستلزمات الأمن ومواجهة المشاكل الاقتصادية واستكمال بناء العراق”.

وشارك صالح مع عقيلته في مراسم قداس الميلاد بكنيسة مار يوسف في بغداد، حيث حضره كذلك عدد من المسؤولين والشخصيات من مختلف الطوائف، وسفراء دول أجنبية، إضافة الى ممثل حاضرة الفاتيكان الكاردينال بيترو باروين. انتهى (ع ب)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.