وكالة اخبارية عراقية مستقلة

الكاظمي: تظاهرات بغداد استذكار سلمي لأحداث تشرين وأغلب المحتجين أثبتوا وطنيتهم

خام-بغداد:

أشاد رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، يوم الاثنين، بالمتظاهرين السلميين، مشيراً إلى وجود “بعض” المتجاوزين على القوات الأمنية.

وكتب الكاظمي في تدوينة على موقع تويتر أطلعت عليها وكالة “خام”، ان “تظاهرات بغداد كانت استذكاراً سلمياً لأحداث تشرين، الغالب الأعم من المتظاهرين السلميين أثبتوا التزامهم ووطنيتهم”، مشيرا إلى أن “هناك بعض المتجاوزين على قواتنا الأمنية البطلة التي أبدت أعلى درجات ضبط النفس والالتزام وقدّمت التضحيات”.

وأضاف أن “هذه الأحداث يجب أن تكون دروساً لنا جميعا”، فيما ختم تدوينته بجملة “وحدتنا هي الأمل”.

وانطلقت يوم أمس في بغداد وعدد من المحافظات تظاهرات في الذكرى الاولى للخامس والعشرين من تشرين، حيث تخلل بعض هذه التظاهرات مظاهر عنف وتشابك بين المحتجين والقوات الامنية.

كما شددت الأجهزة الأمنية في بغداد، من إجراءاتها على مداخل العاصمة الغربية والشرقية، بالتزامن مع انطلاق الذكرى الأولى لتظاهرات الـ25 من تشرين.

في وقت دعا اللواء يحيى رسول الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، المتظاهرين الى عدم التظاهر خارج ساحة التحرير ببغداد كونها مؤمنة بالكامل.

واضاف رسول في بيان ورد لوكالة “خام”، “كما ندعوهم الى التعاون مع الاجهزة الامنية والابلاغ عن اي حالة سلبية او مشبوهة وعدم السماح لبعض مدعين الانتماء للمتظاهرين بالاعتداء على القوات الأمنية المتواجدة لحمايتهم فهم أبناء بلدهم”.

وبين أن “لدى الأجهزة الأمنية تعليمات صارمة باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق كل من يحاول التجاوز على الممتلكات العامة والخاصة او يعتدي على الأجهزة الأمنية والمتظاهرين”.انتهى(ع-ع)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.