وكالة اخبارية عراقية مستقلة

مع ارتفاع إصابات كورونا إلى 38 مليونا.. انتكاسة في تجارب اللقاح بأميركا

خام-متابعة: تضاءلت الآمال بالحصول قريبا على لقاح لفيروس كورونا، مع تعليق تجربتين سريريتين في الولايات المتحدة الأميركية، فيما تفرض الصين وأوروبا قيودا جديدة لمكافحة الموجة الثانية من تفشي الفيروس.
فقد أوقفت شركة “إيلي ليل” الأميركية للأدوية المرحلة الثالثة من تجاربها السريرية لعلاجٍ بالأجسام المضادة لفيروس كورونا، بسب مخاوف محتملة تتعلق بالسلامة.
وجاء ذلك بعد أن قالت شركة “جونسون آند جونسون” الأميركية إنها أوقفت مؤقتا الاختبارات السريرية المتقدمة للقاح التجريبي لفيروس كورونا، بسبب المرض المفاجئ لأحد المتطوعين.
وقالت الشركة -في بيان- إن مجلس مراقبة سلامة البيانات المسؤول عن إنتاج اللقاح يقيّم حالة المتطوع، وإن نتائج الاختبارات السريرية هي جزء متوقع من أي دراسة.
ولم تفصح الشركة عن طبيعة المرض الذي أصيب به المتطوع، لكن الهدف من التجربة هو معرفة ما إذا كانت هناك تأثيرات جانبية خطيرة للقاحات أم لا.
وفي هذا السياق، انتقد الرئيس الأميركي دونالد ترامب مدير معهد الأمراض المعدية والحساسية توني فاوتشي، معتبرا أن تنبؤاته بشأن فيروس كورونا أسوأ من مهاراته الرياضية، وذلك في إشارة إلى مباراة البيسبول التي دُعي فاوتشي لرمي الكرة الأولى فيها، غير أن رميته اشتهرت لكونها غير موفقة.
وقال ترامب -في تغريدة- إن منظمة الصحة العالمية لم تعد تحبذ عمليات الإغلاق لمواجهة فيروس كورونا، وإنه كان على حق، وأضاف أنه أنقذ حياة مليوني أميركي، على حد قوله.
وأفادت جامعة جونز هوبكنز الأميركية بأن حصيلة الإصابات بفيروس كورونا في العالم بلغت 38 مليونا و66 ألفا و297 شخصا، حتى صباح اليوم الأربعاء.انتهى (خ،م)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.