عبدالمهدي يرفض إستثناء وزير من المساءلة ودولة إقليمية تضغط لإبقائه

خام – بغداد: كشف مصدر مطلع، اليوم السبت، عن رفض رئيس الوزراء عادل عبد المهدي طلبا لمسؤول رفيع المستوى لاستثناء نعيم ثجيل الربيعي وزير الاتصالات من اجراءات المساءلة والعدالة .

وقال المصدر، في تصريح صحفي تابعته  (خام)، إن “هذا المسؤول وبعد فشله في استحصال موافقة عبد المهدي يحاول التحايل على الجهات القضائية مدعيا قبول رئيس الوزراء طلب استثناء الربيعي من اجراءات المساءلة والعدالة وعبر الضغط على القضاء بدعم دولة اقليمية”.

وكشف المصدر، ان “هذه الدولة الاقليمية تمارس ضغوطا على شخصيات سياسية وقضائية من اجل استثناء وزير الاتصالات من الاجراءات دون معرفة سبب هذا الضغط “.

وبين، ان “هذا المسؤول يحاول الحصول على رسالة من الدولة الاقليمية توضح ان ارتباط الربيعي بحزب البعث المنحل قبل 2003 لم يكن بمستوى عضو فرقة وبالتنسيق مع احد الاجهزة الامنية في تلك الدولة “.

واشار الى ان “القضاء العراقي يواجه ضغوطا كبيرة من اجل استثناء نعيم ثجيل الربيعي وزير الاتصالات، من اجراءات المساءلة والعدالة وبقاءه وزيرا “.

وكانت لجنة النزاهة في مجلس النواب،قد اتهمت، وزير الاتصالات نعيم الربيعي، بالإحتيال، مؤكدة أن محاولته القضائية فاشلة، وسيتم إسقطه تحت قبة البرلمان. انتهى (ع.ا)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.