وباء يضرب 250 مزرعة للطماطم بقضاء الزبير في البصرة

خام / البصرة : مع مايعانيه المزارع البصري في حربه لتوفير قوت عيشه في ظل الظروف التي تشهدها محافظة البصرة من ازمة المياه وتلوثها يضاف اليها الاصابات التي تشهدها محاصيله بين فترة واخرى .

اصيبت اكثر من مئتين وخمسين مزرعة لمحصول الطماطم في قضاء الزبير الواقع الى الجنوب الغربي من مدينة البصرة بوباء غريب والاسباب مجهولة لحد الان  .

غياب الدعم الحكومي لقطاع الزراعة

ويقول المزارع سالم حرز شياع لوكالة خام “ان مزارعهم باتت مصابة بوباء بين ليلة وضحاها بالرغم من التزامهم بجميع متطلبات المحصول من المياه والمبيدات لافتا الى ان خسائرالمزرعة الواحدة تجاوز الخمسة عشر مليون دينار عراقي.

اجندات خارجية لضرب القطاع الزراعي

فيما حمل المزارع طراد الحجيمي الجهات المعنية مسؤولية الخسائر التي اصابت محصول الطماطم متهما اياها بوقوفها مع جهات خارجية تسعى لفتح الاستيراد للمحصول ذاته في هدف واضح لضرب الاقتصاد العراقي .

تهديد لزراعة الطماطم في البصرة ..

الى ذلك اشارت الجمعية الفلاحية في ناحية سفوان بقضاء الزبير ان الاصابات التي سجلت والتي تسببت بخسائر للمزارعين قد تؤدي الى تحجيم المساحات الزراعية بمحصول الطماطم المحصول الوحيد الذي يوفر القوت لاهالي الناحية .

تعويض المزارعين

فيما كشف مدير ناحية سفوان طالب الحصونة في تصريح لوكالة خام ان ” نسبة الاصابات التي لحقت بمزارع الطماطم في عموم قضاء الزبير بلغت 30 بالمئة مطالبا في ذات الوقت الحكومتين الاتحادية والمحلية في البصرة بتعويض المزارعين .

هذا وكشف مصدر في الحكومة المحلية لوكالة خام ان ، التوقيتات التي وقعت فيها الاصابات هي وقت الذورة الذي يتم فيه محصول الطماطم من ايران مبينا ان اتفاقات مبيتة ومنظمة تهدف لفتح الاستيراد للمحصول من اجل ايجاد سوق للبضائع الايرانية في الاسواق العراقية .

هذا وتنتج مزارع الطماطم في قضاء الزبير بمحافظة البصرة اكثر من خمسين طنا يوميا تورد الى اسواق البصرة والمحافظات الاخرى .

وكانت وزارة الزراعة العراقية قد اعلنت قبل ايام اكتفاء البلاد ذاتيا من محصول الطماطم . انتهى (أ.أ )

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.