منظمة دولية تكشف أعداد العراقيين المهاجرين إلى الخارج منذ 2014

0 96

خام – متابعة: أعلنت منظمة مشروع المهاجر الدولية، اليوم الأحد، أن أكثر من نصف مليون عراقي، غالبيتهم من الشباب، هاجروا الى الخارج بشكل غير شرعي منذ عام 2014، مؤكدة أنها تواصل توعية آلاف الشباب من مخاطر الهجرة غير الشرعية على وفق القوانين الدولية الجديدة.

وبحسب إحصائيات رسمية أعلنت عنها المنظمة، التي تعمل في أربع دول، وتختص بالتوعية في مجال الهجرة غير الشرعية، فإنه “منذ عام 2014 حتى العام الجاري 2018، هاجر أكثر من 555 ألف شخص الى خارج العراق”، مؤكدة أن “أكثر من 274 شخصاً منهم فارقوا حياتهم غرقا في البحر المتوسط”.

وقال مستشار الهجرة في مشروع المهاجر، لاوند بوتان، إن “المنظمة بدأت منذ آذار من العام 2018 بتنظيم مؤتمرات وورش عمل توعوية في العراق ومن ضمنه إقليم كردستان، لتوضيح مخاطر الهجرة غير الشرعية للشباب”، مبيناً أنه “خلال الأشهر الماضية استفاد من استشارات المنظمة نحو 5 آلاف و500 شخص، إضافة الى رفع وعي أكثر من 6 آلاف شاب وشابة”.

وأضاف، أن “مشروع المهاجر لا يشجع ولا يحرم الشباب من الهجرة، نحن نتفهم أن المنطقة ليست مستقرة، لكن من المهم أن يكون لدى الشاب الوعي الكافي بالمواقف التي سيمر بها أثناء الهجرة غير القانونية والأموال التي سيصرفها والمخاطر التي سيواجهها”.

وأشار بوتان الى “وجود فريقين من فرق المنظمة في إقليم كردستان، يشرفان على تنظيم الندوات والمؤتمرات التوعوية وتقديم الاستشارات للشباب والتحدث معهم”، موضحا “أن الندوات التوعوية مازالت مستمرة، بعد تقديم الاستشارة لأكثر من 5 آلاف و500 شاب في اقليم كردستان”. انتهى (ع ب)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.