وكالة اخبارية عراقية مستقلة

المفوضية تصدر قراراً جديداً يتعلق بمرشحي الانتخابات

خام-بغداد: أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق، اليوم الثلاثاء، البدء بعملية التحقق من أهلية المتقدمين بطلبات ترشح للانتخابات المبكرة بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة، مشيرةً إلى أن عددهم يتجاوز الـ3500 مترشح.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية، جمانة الغلاي في تصريحها أسبوعي إن المفوضية تشدد على أن موعد إجراء الانتخابات حتمي لا تراجع عنه.

ومن المقرر أن يشهد العراق انتخابات مبكرة في 10 تشرين الأول 2021، في ثاني موعد للعملية بعد تأجيل الموعد الأول والذي كان محدداً في السادس من حزيران.

وأشارت الغلاي إلى أن المفوضية “تواصل خطواتها وتحضيراتها بعد انتهاء فترة تسجيل الناخبين وإيقاف عملية التسجيل البايومتري، لتشرع بإعداد سجل ناخبين رصين وكراس المرشحين وبوستر سجل الناخبين”.

ولفتت إلى “تخويل المفوضية بالتعاقد مع إحدى الشركات العالمية لطبع استمارات الناخبين واوراق الاقتراع”.

وتم إغلاق باب الترشح في الأول من أيار الجاري، ولفتت الغلاي إلى “التحقق من أهلية المرشحين والذين يقدر عددهم بأكثر من 3500 مرشح بالتنسيق مع المؤسسات ذات العلاقة ومنها وزارة الداخلية والأدلة الجنائية والهيئة الوطنية والمساءلة والعدالة وهيئة النزاهة وزارة التربية والتعليم العالي”.

كما أوضحت أنه “تم تشكيل لجنة مركزية لاختيار الموظفين من خلال آلية دقيقة تضمن الاختيار بشفافية من موظفي الدولة الذين لم يتم تسجيلهم كمرشحين أو وكلاء أحزاب سياسية أو مراقبين”.انتهى(ع-ع)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.