وكالة اخبارية عراقية مستقلة

الهند.. تحرك عراقي رسمي لإعادة العالقين في نيودلهي خلال 48 ساعة

خام-متابعة :كد السفير العراقي في الهند، فلاح عبد الحسن الساعدي، يوم السبت، أن الساعات الـ48 المقبلة ستشهد انطلاق أولى رحلات إعادة الجالية العراقية العالقة في نيو دلهي، إلى بغداد.

وقال الساعدي، في بيان ورد لوكالة خام نيوز، إن “الجانب العراقي، وبعد توجيه رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بإعادة العالقين في الهند كافة، بصدد الترتيبات الإدارية، أي كم طائرة ستنقلهم وأين سيتم حجز العائدين، وكيف يجب التعامل معهم”؟

وأوضح أن “عدد العراقيين الراغبين بالعودة بلغ نحو 550 شخصاً، حتى الآن، وعدد المتوفين في الهند بسبب كورونا بلغ 6 ضحايا، والسلطات الهندية ترفض نقل جثامينهم إلى العراق، أما عدد الوفيات لأسباب أخرى فقد بلغ 7 أشخاص وسيتم نقل جثامينهم إلى العراق بالمجان عن طريق الخطوط الجوية العراقية”.

ولفت الساعدي، إلى أن “الوضع الصحي في الهند سيء وصعب جدا، وهو ما دفع السلطات الهندية لمناشدة دول العالم وبعض الدول بدأت بالاستجابة، ومنها أميركا وألمانيا واستراليا ونيوزيلندا، ومن الدول العربية الكويت”.

ووجه الدبلوماسي العراقي، رسالة عبر وكالة خام نيوز، إلى الجالية العراقية في الهند، “نحن معكم وعلى إطلاع بالصعوبات التي تلاقونها، وخلال 48 ساعة فقط، سننطلق بكم إلى العراق، لذا نريد القليل من الصبر وسعة الصدر منكم، لتهيئة الظروف الملائمة لاستقبالكم أفضل استقبال”.

وبشأن حل مشكلات الطلبة العراقيين في الهند، بيّن الساعدي، أن “أغلب الطلبة هم طلبة نفقة خاصة، وأي طالب يحتاج إلى أي شيء، فعليه التوجه إلى البعثة وسيقدم له الدعم قدر المستطاع، كون البعثة لا تمتلك الكثير من الموارد”، مستدركا القول “حماية الطلبة من كورونا مسألة شخصية، فعليهم الالتزام بالإجراءات الصحية”.

وأشار إلى وجود “خمس حالات موجبة في البعثة الدبلوماسية العراقية، وأحدهم بحالة خطرة، ولم تتمكن البعثة من استحصال سرير في مستشفى، خصوصا أن نسبة الأوكسجين لديه من 66 – 70 وهي نسبة خطرة جدا”.

ووجه رئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي، يوم الخميس، بتسيير رحلات الخطوط الجوية العراقية، لإجلاء المواطنين العراقيين العالقين في الهند، وإعادتهم سالمين إلى أرض الوطن.

وشمل التوجيه، أخذ وزارة الصحة الإجراءات اللازمة كافة، بحسب قرارات اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية، على المواطنين العراقيين العائدين من الهند.

وأعلنت الهند، صباح يوم السبت، تسجيل أكثر من 400 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا، خلال الساعات الـ24 الماضية.

وهذه المرة الأولى منذ تفشي فيروس كورونا التي يكسر فيها بلدا حاجز الـ400 ألف إصابة جديدة يوميا، مما يشير إلى حجم المأساة التي تعيشها الهند البالغ عدد سكانها نحو 1.3 مليار نسمة.

وأمام هول مأساة فيروس كورونا، لم يبق أمام السلطات الهندية سوى الاستعانة بالجيش، إذ فتحت مستشفيات عسكرية أبوابها في محاولة للسيطرة على أكبر أزمة إنسانية تشهدها البلاد.انتهى(ع-ع)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.