وكالة اخبارية عراقية مستقلة

التربية تعلن عن خطة لـ ’تحصين’ طلاب المدارس

خام-بغداد: أعلنت وزارة التربية، الاحد، عقد اجتماعات موسعة مع وزارة الصحة لمناقشة آلية تحصين الطلبة ضد فيروس كورونا عـنـد بدء العام الدراسي الجديد 2020 ــ 2021.  


وقــال الـوكـيـل الاداري لــوزارة الـتـربـيـة فلاح القيسي في تصريح للصحيفة الرسمية، تابعته “خان”، (8 تشرين الثاني 2020)، “تمت مناقشة آلية انطلاق العام الدراسي الجديد مع وزارة الصحة الــذي اعـلـن عـنـه مـسـبـقـا حــال ارســـال الـخـطـة الـخـاصـة الــى الـجـهـات الـصـحـيـة لـلـمـضـي بها وتطبيقها في المدارس”.  
وأوضح، أن “الـنـقـاشـات تضمنت آلـيـة تحصين الطلبة والتلاميذ في المدارس الابتدائية والثانوية من كورونا عند مباشرتهم العام الدراسي وذلك بـعـد الاتــفــاق بـشـكـل نـهـائـي مـن قـبـل وزارتــي التربية والصحة على المباشرة الفعلية بالدوام”.  
وتابع، أن “الوزارة تـعـمـل عـلـى تـطـبـيـق جميع الاجراءات الكفيلة للحفاظ على صحة الطلبة والتلاميذ، وتأمين البيئة الصحية فـي المـدارس من خلال اتباع الاجراءات الوقائية واجراء حملة للتوعية ونشر البوسترات التي توضح كيفية تجنب الفيروس، إضافة الى تعميم شروط السلامة الصحية بين التلاميذ والطلبة والملاكات التربوية”.  
وبين، “ندعو الجهات المعنية لدعم عمل الوزارة والمـؤسـسـات التربوية، ومساندتها لاستئناف الـدراسـة وعـدم ضياع مستقبل الطلبة والعمل على تهيئة الأجواء الصحية داخل المدرسة”.  
  
واصدرت اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية، في وقت سابق، سلسلة من القرارات حول التعامل مع كورونا في ظل الوقت الراهن، معلنة موافقتها على بدء العام الدراسي الجديد بشروط.  
وذكر المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء في بيان تلقت “خام” نسخة منه (7 تشرين الثاني 2020)، أنه “ترأس رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، اجتماع اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية، جرت خلاله مناقشة آخر تطورات جائحة كورونا في العراق، والجهود الحكومية المبذولة لمواجهتها، وتواصل وزارة الصحة بتوفير المستلزمات الطبية والعلاجية، والجهود اللوجستية لمؤسسات الدولة”.     
وناقشت اللجنة أيضا، بحسب البيان، “الموضوعات المدرجة ضمن جدول الأعمال، وأصدرت عدداً من القرارات بشأنها:”.    
  
أولا/ الموافقة على بدء العام الدراسي2020/2021 يوم الأحد الموافق 29/11/2020 ، على أن تعرض وزارتا التربية والتعليم العالي والبحث العلمي خططهما المٌعّدة مع وزارة الصحة والبيئة لتأمين تنفيذ الإجراءات الوقائية، وعرضها في اجتماع اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية القادم.    
  
ثانيا/ إعمام وزارة الخارجية العراقية القرارات الخاصة بالوافدين الى البعثات الدبلوماسية العاملة في العراق، والى السفارات العراقية في الخارج بالطرق الرسمية.    
  
ثالثا/ دفع المستحقات المالية لشراء اللقاح الخاص بفايروس كورونا من التحالف العالمي للقاحات والتحصين (GAVI) الدفعه الأولى، وفقاً للاتفاقية الموقعة معهم، استناداً لقرار اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية رقم (103) لسنة 2020، ومن تخصيصات الشركة العامة لتسويق الأدوية والمستلزمات الطبية (كيماديا).    
  
رابعا/ الالتزام بالعمل بقرار اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية رقم (24) لسنة 2020.    
  
خامسا/ قيام وزارة الصحة بإعادة دراسة الضوابط والمعايير المهنية، لإجراء الفحوصات المختبرية لفايروس كورونا في المختبرات الأهلية، بما يضمن شروط السلامة في المختبرات الأهلية الرصينة، بالتنسيق بينها واللجنة المؤلفة بموجب الأمر الإداري الصادر رقم (20)، الصادر بموجب كتاب هيئة المستشارين المرقم بالعدد (أ/528) المؤرخ في 11/8/2020.    
  
سادسا/  
1- الالتزام بالعمل على وفق قرارات اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية المرقمة (89،80،74،22)، وانتفاء الحاجة لاستحصال الموافقة الصحية (عدم الممانعة) من وزارة الصحة.    
  

الغاء الفقرة (1) من قرار اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية رقم (91) لسنة 2020، المأخوذ في جلستها السادسة عشرة المنعقدة بتأريخ 15/8/2020.

  

إلغاء الفقرة (أ) من قرار اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية رقم (108) لسنة 2020، المأخوذ في جلستها الثامنة عشرة المنعقدة بتأريخ 19/9/2020.

  

يكون دخول الوافدين غير العراقيين عبر المنافذ الجوية حصراً، مع تطبيق شروط إجراءات الوقاية المأخوذة من اللجنة آنفاً”.انتهى(ع-ع)

  

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.