وكالة اخبارية عراقية مستقلة

احتجاجات في عدد من الولايات الأميركية… وتظاهرة أمام البيت الأبيض

خام – متابعة: تجمّع أكثر من ألف شخص للاحتجاج على دخول الرئيس دونالد ترامب ساحة “حياة السود مهمة” التي يفصلها مبنى واحد فقط عن البيت الأبيض، بينما تظاهر مئات آخرون عبر أجزاء من وسط مدينة واشنطن، وقاموا بإعاقة حركة المرور وإطلاق الألعاب النارية.

كما اندلعت احتجاجات متفرقة من سياتل إلى مدينة نيويورك، من دون أي مؤشرات على احتمالية وقوع أعمال عنف خطيرة أو اضطرابات واسعة النطاق في جميع أنحاء الولايات المتحدة في الساعات التي أعقبت إغلاق صناديق الاقتراع مباشرة.

كانت المظاهرات في واشنطن سلمية إلى حدّ كبير، وسط هتافات المحتجين “شوارع من؟ شوارعنا!” و”إذا لم ننل العدالة، فلن يحصلوا على السلام!”.

وقامت مجموعات من المراهقين بالرقص في الشارع، فيما تعالت هتافات المتفرجين، الذين رفعوا لافتات كبيرة، حملت إحداها عبارة “ترامب يكذب طوال الوقت”.

وشهدت إحدى التظاهرات قيام المتظاهرين بتمزيق إطارات سيارة شرطة كانت متوقفة.

وأغلقت مئات المتاجر في مختلف أنحاء الولايات المتحدة أبوابها ونوافذها قبل الانتخابات، خوفاً من وقوع أعمال عنف كتلك التي اندلعت في وقت سابق من هذا العام بعد وفاة الأميركي من أصل أفريقي جورج فلويد على يد ضابط شرطة في مينيابوليس.

وقالت عمدة واشنطن موريل باوزر في وقت سابق الثلاثاء: “بعض الناس يرغبون في إحداث الفوضى والمتاعب”، مشيرة إلى أن إنها لم ترَ قط مثل هذا العدد الكبير من المتاجر يغلق أبوابه، قائلة: “كل هذا يشعرني بالحزن”.انتهى (خ،م)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.