وكالة اخبارية عراقية مستقلة

أبو زهري: صفقة القرن تهدف إلى شرعنة إسرائيل في المنطقة وتصفية القضية الفلسطينية

خام – متابعة: قال سامي أبو زهري القيادي في حركة “حماس”، إن الخطة الأمريكية للتسوية بالشرق الأوسط المعروفة إعلاميا بـ “صفقة القرن” تسعى إلى تحقيق هدفين، الأول تطبيع علاقات إسرائيل مع الدول العربية، والثاني “تصفية القضية الفلسطينية”.

ورأى أبو زهري في حوار صحفي تابعته (خام) ، أن الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل تسعيان من خلال هذه الخطة إلى دفع الدول العربية لتطبيع علاقاتها مع إسرائيل، وجعلها كيانا شرعيا وأساسيا في المنطقة.

وأضاف موضحا: “خطة صفقة القرن إقليمية أكثر من كونها خاصة بالقضية الفلسطينية، الاحتلال الإسرائيلي وأمريكا يريدان تطبيع علاقات الاحتلال مع دول المنطقة، وجعله طرفا طبيعيا ومقبولا، في مواجهة أطراف أخرى كإيران”.

وتابع: “العدو الحقيقي لدينا هو إسرائيل، ومن هنا، نرفض صفقة القرن من خلال هذه (الاصطفافات) التي تجعل الاحتلال طرفا أساسيا بالمنطقة”.

واعتبر أبو زهري أن صفقة القرن تهدف أيضا إلى تصفية القضية الفلسطينية، “بشكل نهائي، من خلال إسقاط ملفات القدس واللاجئين”، مشيرا أن جوهر الخطة الأمريكية يتمثل في حصر الدولة الفلسطينية في قطاع غزة، وتبديد حقوق الشعب في الضفة الغربية.

وأضاف: “نحن أصحاب قضية، وهي التحرر من الاحتلال، وليس إقامة دولة في غزة أو غيرها في هذه المرحلة، حينما نحرر فلسطين نختار كيف نقيم دولة.” انتهى (ع.ا)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.