وكالة اخبارية عراقية مستقلة

قائد الفرقة الخاصة يوجّه رسالة للمتظاهرين ويعلن تجريد قواته من السلاح

خام-بغداد: نقل المكتب الاعلامي لعضو لجنة حقوق الانسان في مجلس النواب العراقي يسرى رجب يوم السبت عن قائد الفرقة الخاصة المسؤولة عن تأمين المنطقة الخضراء اللواء الركن حامد الزهيري قوله بأنه قد “تم تجريد قواته من السلاح” وذلك بالتزامن مع حلول الذكرى الاولى لتظاهرات تشرين.


وذكر المكتب في بيان اليوم أن رجب زارت في ساعات متأخرة من ليلة أمس ميدانيا ً كل بوابات مدينة الخضراء والتقت بقائد باللواء الركن حامد الزهيري وبعدد كبير من منتسبي تلك القوة وطالبتهم بضبط النفس مع المتظاهرين خلال الأيّام القادمة التي يقام فيها الذكرى الاولى لانطلاق تظاهرات الخامس والعشرين من تشرين الأول والإلتزام بالمبادئ العامة لحقوق الإنسان وبالحقوق والحريات التي كفلتها الدستور للمواطنين”.


من جانبه أكّد قائد قوة حماية المنطقة الخضراء بأنهم “جزء لا يتجزأ من الشعب و بالتزامهم التام بتلك الحقوق المنصوص عليها في الدستور وهم موجودون اساسا ً لحماية كرامة و أرواح المواطنين ولاجله فقد تم تجريد قوتهم من السلاح”.


ودعا القائد أيضا “المتظاهرين السلميين أيضا بضبط النفس أثناء تظاهرهم و مطالبتهم لحقوقهم المشروعة كي يكون الجيش والشرطة والشعب يدا واحدا لأجل حفظ امن البلد وتحقيق تلك المطالب” .


وأصدَّر القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي في شهر ايلول الماضي ، امراً بتكليف اللواء الركن حامد الزهيري بمهام قيادة الفرقة الخاصة، التي ستتولى حماية المنطقة الخضراء شديدة التحصين وسط العاصمة بغداد.انتهى(ع-ع)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.