وكالة اخبارية عراقية مستقلة

الناطق بأسم القائد العام يصدر بياناً حوّل طبيعة تحركات أجهزة الأمن في بغداد


خام-بغداد: نفى المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة يحيى رسول اليوم الجمعة، (9 تشرين الأول، 2020)، وجود حالة إنذار قصوى في بغداد.

وقال رسول في بيان صادر عنه تلقت “خام” نسخة منه إنه ينفي ما تداولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن وجود حالة إنذار قصوى في العاصمة بغداد.

وأكد ان الأوضاع الأمنية مستقرة بشكل تام، وان ما أثير حول وجود برقية دخول القطعات الامنية في حالة الإنذار “اليوم الجمعة “لا يتعدى موضوع الممارسات الامنية اليومية الاعتيادية التي تكون بشكل صباحي ومسائي.

ودعا رسول وسائل الاعلام الى توخي الدقة في نقل المعلومات وعدم بث الشائعات وإعطاء فرصة لمروجيها، ومعرفة صحة المعلومات من مصادرها الرسمية حصراً.

ونشرت وسائل إعلام متفرقة وثيقة لبرقية تفيد إعلان حالة الإنذار القصوى في بغداد، لملاحقة مطلقي الصواريخ على البعثات الدبلوماسية.

وفي وقت سابق اليوم، أبلغ مصدر أمني إن قوات الأمن انتشرت في العاصمة ونصبت نقاط التفتيش داخل المناطق السكنية، كما سيّرت دوريات رجالة وثابتة.


وتكافح الحكومة العراقية لوضع حد لهجمات صاروخية تستهدف المنطقة الخضراء وسط بغداد والتي تضم السفارة الأمريكية والبعثات الأجنبية ومقرات الحكومة

.
كما تستهدف الصواريخ مطار بغداد الدولي الذي يضم معسكراً للقوات الأمريكية.انتهى(ع-ع)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.