وكالة اخبارية عراقية مستقلة

الكشف عن سبب إطلاق صافرات الإنذار في السفارة الأميركية ببغداد

خام -متابعة :
أفاد مصدر أمني، اليوم الأحد ، بالاسباب التي دعت الى إطلاق صافرات الإنذار في السفارة الأميركية ببغداد، تزامناً مع اطلاق صافرت الانذار لمنظومة الدفاع الجوي (سي- رام) قرب المنطقة الخضراء.
واوضح المصدر ، إن “تشغيل صافرات الانذار ومنظومة الدفاع الجوي كان جزءاً من عمليات التدريب التي تجريها القوات المكلفة بحماية السفارة الأمريكية”.
ونفى المصدر “وجود أي عمليات قصف جديدة على السفارة خلال اليوم”.
وكانت السفارة الأمريكية في بغداد، اصدرت الأحد (27 أيلول 2020)، توضيحاً إلى السكان المقيمين في المناطق المُحيطة بها، بخصوص اجراءات امنية ستجريها في محيط السفارة.
وقالت السفارة في بيانها “السفارة الامريكية ستُجري سلسلة من الاختبارات التي تشمل معدات وإجراءات الطوارئ خاصتنا”.
واضاف البيان أن “صوت الإنذارات سيصل بالخطر وصفارات الإنذار وغيرها من أنواع الضوضاء الى السكان المقيمين في المناطق المُحيطة بالسفارة عند اجراء هذه التدريبات”.
وتابع :”تتقدم السفارة باعتذارها عن أي ازعاج قد ينجم عن ذلك”.
وبين فترةٍ وأخرى، تتعرض السفارة الأمريكية في المنطقة الخضراء ومحيطها إلى استهداف بالصواريخ، تطلقها جهات مجهولة.انتهى (1)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.