وكالة اخبارية عراقية مستقلة

الكاظمي يوجُه جهاز مكافحة الإرهاب ببحث فوري عن ناشط مدني مختطف في الناصرية

خام-بغداد: أعلنت خلية الإعلام الأمني، اليوم الاثنين، (21 أيلول 2020) توجّيه رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي اليوم الاثنين،21 أيلول 2020) بإرسال قوة خاصة من مكافحة الإرهاب مسنودة بطيران الجيش للبحث عن الناشط سجاد العراقي وتحريره.


وقالت خلية الإعلام الأمني في بيان ورد لوكالة”خام”، إن الكاظمي “وجه قيادة العمليات المشتركة بإجراء فوري للبحث عن الناشط المدني سجاد العراقي الذي اختطف في مدينة الناصرية”.


وأضافت أنه “تم تكليف قوة مِن جهاز مكافحة الأرهاب للتوجه الى محافظة ذي قار مسنودة بطيران الجيش للبحث عن المخطوف وتحريره، وانفاذ القانون بالخاطفين وتقديمهم للعدالة”.


وفرضت القوات الأمنية العراقية في محافظة ذي قار حصارا على قضاء سيد دخيل (شرق الناصرية) بهدف تحرير سجاد المختطف منذ أمس السبت، ويعتقد أن خاطفيه يخفونه هناك. 


وكان مسؤول محلي، قد أبلغ في وقت سابق الاثنين بأن “الجهة الخاطفة التي ينتمي عناصرها لفصيل في الحشد الشعبي تعهدت بإخلاء سبيل سجاد، في مقابل عدم اقتحام القوات الأمنية المنطقة”.


وشهدت مدينة الناصرية منذ ليل السبت تصعيدا من قبل المتظاهرين الرافضين لعملية الاختطاف، وعمدوا بعد منتصف الليل إلى إغلاق جسور النصر والزيتون والحضارات، واضرموا النيران فيها، مهددين باستمرار التصعيد في حال عدم الكشف عن الجهة التي اختطفت وأصابت اثنين من الناشطين.


وأعلنت قيادة شرطة ذي قار -من جهتها- تحديد موقع الناشط المختطف بعد اقتياده إلى جهة مجهولة على يد مسلحين يستقلون مركبتين ذات دفع رباعي، بعد إصابة ناشط آخر كان برفقة العراقي.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.