وكالة اخبارية عراقية مستقلة

إعتداء جنسي وبتر أطراف.. تفاصيل نحر ثلاثة أفراد لعائلة كردية في بغداد

خام-بغداد:أكّد مصدر أمني عراقي، اليوم الأربعاء (16 أيلول 2020)، مقتل 3 أفراد من عائلة كردية، نحراً في بغداد، وهم أب وأم وابنتهما.

 وأكد مصدر مطلع ، من أمام منزل العائلة المغدورة، في بغداد، أن الجريمة وقعت عند 11:30 من ليلة أمس، وأن المسلحين أقتحموا المنزل تحت مسمى “قوة أمنية”، من ثم قاموا بقتل أفراد العائلة.

العائلة مكونة من ثلاثة أفراد، الأب والأم والإبنة الصيدلانية، واسمها شيلان دارا رؤوف، حيث أشار المصدر، إلى أن الطب الشرعي، أكّد أنه تم الإعتداء جنسياً على الإبنة قبل نحرها وبتر أطرافها، كما تم فصل رأس الأب عن جسده، أما الأم  فتعرضت لطعناتٍ وحشية بالسكين.

وحتى الآن لم يتم التوصل إلى الفاعلين، ولم يتم القبض من قبل القوات الأمنية على أحد، وقال المصدر، أن المعتدين كانوا اقتحموا المنزل بقصد السرقة. 

يشار إلى أن العائلة كانت تعيش في شقة ببناء في منطقة المنصور في بغداد، قرب السفارة الروسية، حيث تعد تلك المنطقة منطقة آمنة، ولم يحدث فيها، أي حادث مماثل منذ 3 سنوات.

وقال أحد أقرباء العائلة، والذي أكّد أن الضحايا لم يكونوا على خلاف مع أي أحد، وأنهم من أهالي السليمانية في إقليم كردستان، ومن المقرر موارتهم الثرى في مدينتهم الأم عقب إكمال التحقيقات.

يشار إلى أن شيلان متخرجة من كلية الصيدلة في بغداد عام 2016، ومن سكنة منطقة المنصور، وكانت تعمل صيدلانية في مدينة الطب ببغداد، في قسم الأمراض السرطانية، وحسب المعلومات الرئيسية، لم يكن الحادث إرهابياً، وإن القتلة دخلوا المنزل بقصد السرقة.انتهى(ع-ع)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.