وكالة اخبارية عراقية مستقلة

اوامر استقدام ومنع من السفر لمحافظ كركوك و23 موظفا بتهمة هدر المال العام

خام -كركوك :
أعلنت هيئة النزاهة الاتحادية، اليوم الثلاثاء، صدور أمر استقدام ومنع سفر لمحافظ كركوك وكالة راكان الجبوري ومدير الأبنية المدرسية في المحافظة.

وقالت الهيئة في بيان وردت لـ”خام ” نسخة منه ، إن ” محكمة التحقيق المختصة أصدرت تلك الأوامر “لوجود حالات هدر في المال العام في مشروع إنشاء مدارس بطريقة البناء الجاهز المحال إلى إحدى الشركات الأجنبية بمبلغ 57,894,000,000 مليار دينار”.
وأصدرت المحكمة المختصة بقضايا النزاهة في كركوك تلك الأوامر وفقاً لأحكام المادة 340 من قانون العقوبات التي تنص على سجن كل موظف أو مكلف بخدمة عامة أحدث عمداً ضرراً بأموال أو مصالح الجهة التي يعمل فيها، بالسجن مدة لا تزيد على سبع سنوات.
وأضافت أن المحكمة أصدرت كذلك “أمر قبض ومنع سفر لـ23 موظفاً في المحافظة والمديرية العامة للتربية، من بينهم مديرها العام الأسبق في القضية ذاتها”.
وفي أواخر الشهر الماضي، أعلنت الهيئة عن تنفيذ عملية ضبط الأوليات الخاصة بمشروع إنشاء 25 مدرسة بطريقة البناء الجاهز المحال إلى إحدى الشركات الأجنبية.

وكشفت عن قيام الشركة المُنفِّذة للمشروع بالتلاعب بالتصاميم الأساسية، وتقليص عدد المدارس من 25 إلى 18 مدرسة، وتغيير التصاميم والمساحات، خلافاً لبنود العقود ودون استحصال موافقة وزارة التخطيط.

وأصدرت النزاهة في الفترة الأخيرة أوامر منع سفر واستقدام بحق العشرات من المسؤولين في كركوك فضلاً عن موظفين يعملون في الدائرة المقربة للمحافظ الذي يشغل منصبه بالوكالة.

وفي عام 2019، اعتقلت سلطات مكافحة الفساد اعتقلت قائممقام كركوك فلاح يايجلي بتهم تتصل بالفساد وبالسماح في التجاوز على أملاك الدولة.

ويحتل العراق مراتب متقدمة على مؤشر الفساد لمنظمة الشفافية الدولية، بينما يعد استشراء الفساد في مؤسسات الدولة وسوء الإدارة أبرز تحد يواجه العراقيين.انتهى (1)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.