وكالة اخبارية عراقية مستقلة

تفاصيل ’’الليلة الاخيرة” قبل رحيل ناظم شاكر

خام -متابعة :
كشف فاروق عبد جاسم المساعد السابق لناظم شاكر عن تفاصيل الليلة التي سبقت رحيل المدرب العراقي عندما نازع الموت وعاد لوضعه الطبيعي بعد منتصف ليل الخميس الماضي .
وقال عبد جاسم في تصريح صحفي ، إن “جميع من كان قرب الكابتن ناظم شاكر أيقن بأنها الليلة الاخيرة له، لكن الله لطف بحاله وحال عائلته وعاد الى وعيه ووضعه الطبيعي وبدأ يميز من حوله وأول اجراء قام به هو احتضان نجله فهد”.
واضاف: “كانت للطبيب المعالج لناظم شاكر عدة حلول من بينها مد (صوندة) الى الرئتين وإفراغ المتراكمات في الرئة لكن هذا الحل قد يؤدي الى الوفاة في حالة سحبها، أو الابقاء على جهاز الاوكسجين، فتم اختيار الحل الثاني ، وبتمام الساعة الثانية والنصف بعد منتصف ليلة الخميس عاد الكابتن الى وعيه بعد فقده لفترة طويلة”.
وتوفي امس الجمعة لاعب المنتخب العراقي السابق ناظم شاكر في احدى مستشفيات أربيل ، متأثرا بالاصابة بفيروس كورونا قبل مايقارب الشهر، وقبل اسبوعين حصلت مضاعفات له بسبب الاصابة ادت الى التهابات قوية في الرئتين”.انتهى (1)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.