وكالة اخبارية عراقية مستقلة

تعرف على طرق علاج طقطقة الجسم ومشكلاتها

خام-متابعة: يعتاد بعض الأشخاص، على ممارسة “طقطقة” الظهر والأصابع والرقبة بشكل مستم، إلا أن “هذا الأمر قد يسبب لهم مشكلات صحية عديدة”.

تأثير طقطقة الظهر والرقبة

حذر الخبراء من عادة طقطقة الرقبة والظهر، لما لها من تأثير ضار على المدى البعيد، إذ أنها “يمكن أن تكون سببًا في خشونة هذا المكان”.

وأوضح الخبراء، أن “هذه الطقطة، تتسبب في إعاقة مرونة المفاصل في الرقبة أو الظهر، نتيجة لجفاف السائل الزلالي بين المفاصل وبعضها”.

الطقطقة تؤدي إلى الخشونة

وينتج عن ذلك فجوات ونتوءات كبيرة، وهو ما يتسبب في منع تحرك المفصل بشكل طبيعي، وهو ما يكون سببا في الخشونة – بحسب الخبراء.

 

ولحل هذه المشكلة:-

يتم الاعتماد على الأدوية، التي تعمل على زيادة معدل السائل الزلالي بين المفاصل، حتى تعود حركتها إلى وضعها الطبيعي.

كما ينصح الخبراء بضرورة اتباع برنامج علاج طبيعي، لأجزاء الجسم التي تعاني من الخشونة للعمل على زيادة مرونتها. انتهى(ب.م)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.