وكالة اخبارية عراقية مستقلة

مراهقة بريطانية تنجو بأعجوبة من أسد جبلي (صور) ‎

خام – متابعة :
تعرضت مراهقة بريطانية لهجوم مروع من أسد جبلي أثناء محاولتها مساعدة رئيسها في الاعتناء بالأسود الخاصة به والموجودة في حديقة منزله الخلفية بعد أن طلب منها ذلك.
ونشرت صحيفة ”ذا صن“ البريطانية، لقطات مرعبة لتعرض مراهقة بريطانية تبلغ من العمر 16 عامًا للهجوم بعد أن دخلت القفص الخاص بطلب من مديرها المليونير ريس أوليفر (29 عامًا) لمساعدته في العناية بالأسود، لكن الفتاة لم تملك أي دراية أو خبرة في التعامل مع هذه الكائنات من قبل.

وتظهر اللقطات انقضاض الأسد المرعب على الفتاة وسط محاولاتها المستمرة للتخلص منه والهرب بعيدًا، وفي النهاية تمكنت من الهرب ولكن بعد أن أُصيبت بالعديد من الخدوش والكدمات التي استدعت ذهابها للمستشفى لتلقي العناية الطبية.

وبعد انتشار فيديو هجوم الأسد على الفتاة التي نجت منه بأعجوبة، طالب العديد من السكان المحليين بمصادرة الحيوانات التي يملكها أوليفر وبالأخص الأسدين الأفريقيين تجنبًا لحدوث أي هجوم آخر.

وصرح أوليفر في وقت سابق، أن لديه العديد من الحيوانات مثل القرود والكنغر، إضافة للأسدين روكي ورورا اللذين اشتراهما العام الماضي من جمهورية التشيك وهو يعامل هذه الحيوانات كأولاده.

لكن فيديو هجوم الأسد على الفتاة بث الرعب في قلوب السكان المحيطين بالمكان، معلنين عن تخوفهم من هروب هذه الأسود وتعرض الأشخاص للهجوم خاصًة الأطفال الصغار.انتهى (1)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.