وكالة اخبارية عراقية مستقلة

متخصص يحذر من” كارثة صحّية” الأيَّام المقبلة بسبب الزيارات الدينية

خام -متابعة :
حذر المتخصص بطب الأسرة، د. علي أبو طحين، من كارثة صحية وتضاعف عدد الاصابات بفيروس كورونا في العراق خلال الفترة القليلة المقبلة.
وتوقع أبو طحين في تصريح متلفز ، ” زيادة كبيرة بعدد الاصابات بفيروس كورونا في الفترة القريبة المقبلة بسبب زيادة الاختلاط وعدم إغلاق المدن الدينية التي يرتادها زائرون بالمئات والالاف يوميا كمحافظة كربلاء”.
واضاف أن “السنة الماضية دخل محافظة كربلاء الملايين من الزوار خلال أيام عاشوراء، وهذا العام ان دخل ربع العدد، قد تحدث كارثة صحية كبيرة في البلاد ونعول على التزام اجراءات الوقاية لتلافي اية كارثة”.
وتابع أبو حطين أن “كربلاء حاليا ثالث محافظة بعد بغداد والبصرة بحصيلة الإصابات اليومية بفيروس كورونا والمجموع التراكمي”، مشيرا إلى أن “الكوادر الصحية تخشى تضاعفاً بعدد الاصابات بفيروس كورونا، مما يتسبب بأزمة في توفير الاسرة والاوكسجين “.
وامس الاحد أكد المتحدث الرسمي باسم قيادة شرطة المحافظة، علاء الغانمي، التزام شرطة المحافظة بتوجهات خلية الأزمة العليا للصحة والسلامة الوطنية، بشأن منع دخول الوافدين من غير المحافظة لتأدية مراسم زيارة العاشرة من محرم.
وقال الغانمي إن “شرطة كربلاء لن تسمح بدخول الوافدين من خارج المحافظة، لغاية يوم 13 من شهر محرم، خوفا من حدوث تجمعات كبيرة اثناء مراسم زيارة العاشر من محرم، وللحد من انتشار فيروس كورونا”.
واضاف أن “شرطة المحافظة لن تسمح لأي شخص من خارج المحافظة بالدخول واقامة التجمعات البشرية الكبيرة التي تتسبب بتفشي فيروس كورون”، داعيا “المواطنين بتفهم هذا الأمر من أجل سلامتهم”. انتهى (1)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.