وكالة اخبارية عراقية مستقلة

ديربي لندن .. كل ما تريد معرفته عن نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي الليلة

خام -متابعة :
يشهد ملعب (ويمبلي)، مساء اليوم السبت ، مواجهة من العيار الثقيل تجمع بين آرسنال وتشيلسي في ديربي لندني مثير بالدور النهائي لبطولة كأس الاتحاد الإنجليزي.

ويستهدف الفريقان التتويج باللقب في ختام الموسم الكروي بإنجلترا بعدما توج ليفربول بلقب الدوري كما فاز مانشستر سيتي بلقب كأس الرابطة.

وترصد السطور القادمة أبرز ملامح مواجهة آرسنال وتشيلسي في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي:

الموعد والقنوات الناقلة

تقام المباراة على ملعب (ويمبلي) في الساعة السابعة والنصف مساء (بتوقيت بغداد ).

وتذاع المباراة عبر قناة (بي إن سبورتس 1 و 2) بصوت المعلق التونسي رؤوف بن خليف.

مشوار الفريقين

صعد آرسنال للدور النهائي بعدما أطاح بعقبة ليدز يونايتد بنتيجة (1-0) في الدور الثالث ثم تخطى بورنموث بنتيجة (2-1) بالدور الرابع وفاز على بورتسموث بنتيجة (2-0) في الدور الخامس.

وفاز آرسنال على شيفيلد يونايتد بنتيجة (2-1) في دور الثمانية ثم أطاح بعقبة منافسه مانشستر سيتي بنتيجة (2-0) في دور الأربعة.. وسجل الفريق 9 أهداف في 5 مباريات وتلقى 3 أهداف.. ويعد الجابوني بيير إيمريك أوباميانج بجانب إدواردو نيكيتاه هدافي الفريق بالبطولة بتسجيل هدفين.

وتأهل تشيلسي بعدما أقصى نوتينغهام فورست بنتيجة (2-0) في الدور الثالث ثم فاز على هال سيتي بنتيجة (2-1) في الدور الرابع وأطاح بعقبة ليفربول بنتيجة (2-0) في الدور الخامس.

وفاز تشيلسي على ليستر سيتي بنتيجة (1-0) في دور الثمانية ثم تخطى عقبة مانشستر يونايتد بنتيجة (3-1) في دور الأربعة ، وسجل الفريق 10 أهداف واستقبل هدفين في 5 مباريات.. ويعد روس باركلي هداف الفريق بالبطولة برصيد هدفين.

ويبقى آرسنال الأكثر تتويجا بلقب كأس الاتحاد الإنجليزي برصيد (13 لقبا) آخرها عام 2017 بينما فاز تشيلسي 8 مرات آخرها عام 2018.
تاريخ الديربي

يحمل لقاء الليلة رقم (201) في ديربي لندن بين آرسنال وتشيلسي الذي بدأ يوم 9 نوفمبر 1907 وفاز به تشيلسي بنتيجة 2-1 بينما خرجت آخر مواجهة بالتعادل في شهر يناير الماضي بالدوري.

ويتفوق آرسنال برصيد 76 انتصارا بينما فاز تشيلسي 65 مرة وتعادلا 59 مرة، ويعد الإيفواري ديديه دروجبا الأكثر تسجيلا في هذا الديربي بعدما أحرز 13 هدفا كلها بقميص تشيلسي.

وتقابل الفريقان في كأس الاتحاد الإنجليزي 20 مرة سابقة فاز آرسنال في 9 مواجهات وانتصر تشيلسي في 5 مواجهات وتعادلا 6 مرات، وسجل آرسنال في مرمى تشيلسي بهذه البطولة 32 هدفا واستقبل 23 هدفا.

وانتهى آخر لقاء نهائي ببطولة كأس الاتحاد الإنجليزي بين آرسنال وتشيلسي بفوز الجانرز بنتيجة (2-1) في مايو 2017.

كيف يفكر أرتيتا؟

يبحث المدرب الإسباني مايكل أرتيتا لنهاية سعيدة لموسمه مع آرسنال بعدما حاول تحسين نتائج الفريق بالدوري ويأمل حصد أول بطولة مع الغانرز.

ورفض أرتيتا قبل اللقاء كافة الهواجس في نفوس جماهير آرسنال بخصوص الخسارة أمام تشيلسي في نهائي الدوري الأوروبي العام الماضي وفوارق الترتيب بالدوري مؤكدا في تصريحاته قبل اللقاء أن لكل مباراة ظروفها وفريقه سيلعب للتتويج باللقب.

ويفتقد آرسنال جهود عدة لاعبين على رأسهم جابريل مارتينيلي والحارس بيرند لينو وكالوم تشامبيرس وشكودران موستافي وبابلو ماري وسيدريك سواريس، ويعتمد أرتيتا على طريقة (3-4-3) بوجود حارس المرمى إيميليانو مارتينيز وأمامه ثلاثي خط الدفاع دافيد لويز وروب هولدنج وكيران تيرني.

ويقود خط الوسط غرانيت تشاكا وبجواره داني سيبايوس ويمينا هيكتور بيليرين ويسارا بوكايو ساكو بينما يقود الهجوم الثلاثي بيير إيمريك أوباميانج ونيكولاس بيبي وألكسندر لاكازيت.

ويرى هيثم فاروق، مدافع فينورد الهولندي الأسبق، إن ” أرتيتا نجح في وضع بصمة على أداء آرسنال ستساعده على دفع لاعبيه معنويا لتحقيق اللقب”.

وأكد أن خطورة آرسنال في سرعة التحول الهجومي مع ثلاثي قوي وسريع بقيمة أوباميانج ولاكازيت وبيبي مع دور سيبايوس في تنظيم الإيقاع وأداء دور صانع الألعاب.

ماذا يدور في عقل لامبارد؟

يبحث فرانك لامبارد لتأكيد ما قدمه في موسمه المميز مع تشيلسي وتحقيق اللقب على حساب آرسنال بعدما حصد تذكرة المربع الذهبي للدوري.

وقال لامبارد قبل المباراة إن هذه البطولة ستكون بوابة تشيلسي لتحقيق ألقاب أكبر تحت قيادته موضحا أن ذلك لا يعني أن المباراة ستكون سهلة بل آرسنال يملك حلما مميزا.

ويغيب عن تشيلسي لاعبه بيلي جيلمور للإصابة، ويعتمد لامبارد على طريقته (3-4-3) بوجود الحارس ويلي كاباييرو وأمامه ثلاثي خط الدفاع كورت زوما وأنطونيو روديجير وسيزار أزابيلكويتا.
ويقود خط الوسط جورجينهو وماتيو كوفاسيتش ويمينا رايس جيمس ويسارا ماركوس ألونسو ويقود خط الهجوم ماسون مونت وكريستيان بوليسيتش وأوليفيه جيرو.

وأشار هيثم فاروق إلى أن لامبارد قدم موسما مميزا مع تشيلسي، وأظهر أفكارا تكتيكية ساهمت في تغيير وجه البلوز وحتى لاعبيه، وجدد الدماء بصورة رائعة رغم رحيل النجم الأول إدين هازارد مطلع الموسم.

وأكد أن تشيلسي يلعب كرة جميلة وسريعة على الأطراف معتمدة على تحركات بوليستش ومونت والقدرة على الاختراق والتنوع الهجومي.انتهى (1)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.