وكالة اخبارية عراقية مستقلة

تعليقا على احداث ساحة التحرير .. يونامي : لابد من حماية حق الاحتجاج السلمي

خام -بغادد :
دانت بعثة الأمم المتحدة في العراق “يونامي” ، اليوم الاثنين، أعمال العنف والخسائر البشرية التي وقعت خلال احتجاجات التحرير.

وأضافت يونامي في بيانٍ لها نُشر عبر تويتر، أنّ” العراقيين في وضع صعب وهم يواجهون تحدياتٍ عديدة “.
وشدد البيان على ” ضرورة حماية حق العراقيين في الاحتجاج السلمي دون قيدٍ أو شرط”. ورحبت يونامي بـ”التزام الحكومة في التحقيق ومحاسبة الجناة”.

ومساء امس الاحد أصيب 7 محتجين عراقيين على الأقل، عقب إطلاق قوات الأمن قنابل مسيلة للدموع، لإنهاء إغلاق العشرات لساحة التحرير وسط بغداد.
وقال شهود عيان في بغداد، إن ”عشرات المتظاهرين غالبيتهم من الحراك الشعبي أقدموا على إغلاق ساحة التحرير المؤدية إلى المنطقة الخضراء وسط العاصمة“.
وأضاف الشهود أن المحتجين ”أضرموا النيران في إطارات المركبات، احتجاجا على تراجع الخدمات وأبرزها الطاقة الكهربائية“.
من جهته، قال كامل الزيادي أحد المتظاهرين، إن ”قوات مكافحة الشغب أطلقت عددا من القنابل المسيلة للدموع باتجاه المتظاهرين، لإجبارهم على إعادة فتح ساحة التحرير أمام حركة المرور“.
وأوضح الزيادي أن ”المتظاهرين رددوا شعارات تطالب رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بإيجاد حل عاجل لأزمة الطاقة الكهربائية في البلاد“.
وقال إن ”ما لا يقل عن 7 متظاهرين أصيبوا بحالات اختناق جراء إطلاق قوات مكافحة الشغب الغازات المسيلة للدموع“.
وأشار الزيادي إلى أن ”الوضع متوتر بين قوات الأمن والمتظاهرين“.
وقال الجيش العراقي في بيان تعقيبا على هذه التطورات إن لديه توجيهات واضحة وصارمة بعدم التعرض للمتظاهرين، مشيرا إلى أن استفزاز القوات الأمنية مدفوع من جهات لا تريد الاستقرار للعراق.انتهى (1)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.