وكالة اخبارية عراقية مستقلة

حرب التغريدات .. السفير البريطاني يثير غضب ” صادقون ” و”حركة النجباء “

خام -متابعة :
اثارت تغريدة للسفير البريطاني في العراق ستيفن هيكي بشأن زيارة وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الى بغداد غضب كتلة صادقون الجناح السياسي لعصائب ” اهل الحق ” ، و “حركة النجباء” .
وقال هيكي في تغريدة له امس ” ارحب بتصريح ظريف، حيث انه يرغب برؤية عراق قوي ومستقر، تذكرنا الهجمات الصاروخية المروعة التي استهدفت اليوم السفارة الامريكية ودبلوماسييها،ان الخطوة الاساسية الاولى لبناء عراق قوي تكمن في انهاء الدعم الخارجي للجماعات المسلحة الخارجة عن سيطرة الدولة وتطبيق سيادة القانون في العراق”.
ورد النائب نعيم العبودي العضو في كتلة صادقون على تغريدة هيكي بالقول “يبدو أنّ الفترة التي قضيتها في العراق منحتك الجرأة لتتخطى حدود مساحتك الدبلوماسية ، العراق القوي والمستقر يكون على مستوى رؤية أبنائه ، لا على مستوى أحلامك ، أقترح عليك أن تعود إلى صقل هوايتك في تعلم الطبخات العراقية.. قد تحتاجها إذا عبست في وجهك الحياة”.
هايكي رد على تغريدة العبودي قائلاً “دكتور نعيم، يبدو أننا نختلف حول مسألة الحدود الدبلوماسية، لكن شكراً لتشجيعكم على طهي المزيد من الاكلات العراقية، أنه أمر رائع. هل لديكم نصائح حول ذلك”.
وعاد العبودي ليقول “الطبخ لا أجيده لذا ليس لدي نصائح لكم أما في الموضوع السياسي فنصيحتي لك أن تحترم سيادة بلدي وتهتم في عملك الدبلوماسي بعيداً عن أي تدخل في الشأن الداخلي من شأنه يثير حفيظة العراقيين”.
تغريدة السفير البريطاني الاولى دفعت نائب الامين العام لحركة النجباء نصر الشمري للاعتراض عليها والتعليق بتغريدة بالتالي ” السيد ستيفن هيكي ، هل يحق للعراق ان تكون له 20 قاعدة عسكرية في بلدك، و سفارة تحوي الاف الجنود العراقيين، مع 15 الف موظف مدني وعسكري، وتقوم بمناورات عسكرية وسط لندن؟، كف عن الخداع والكذب والتزم اعمالك ومثل بلدك العجوز دبلوماسيا ولا تتدخل بشؤون اكبر من حجمك وحجم من ارسلك “.
واجاب هيكي “أجابة على سؤالك، أن الأمر متروك للحكومة البريطانية لتقرر فيما اذا كانت ستبقي قوات اجنبية في المملكة المتحدة ، قوات التحالف الدولى موجودة في العراق لمحاربة داعش بدعوة من الحكومة العراقية. أذ يسعدنا أن قوات التحالف تمكنت من أحراز مثل هذا التقدم الجيد بعملها عن كثب مع قوات الأمن العراقية”. انتهى (1)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.