وكالة اخبارية عراقية مستقلة

الخارجية الكويتية : اعتراف شرطي بمقتل 50 عراقياً “أخذ أكبر من حجمه”

خام – بغداد : أعتبرت وزارة الخارجية الكويتية ،اليوم الاحد، ان أعتراف شرطي كويتي بمقتل 50 عراقياً لدى غزو الكويت عام 1991 أخذ أكثر من حجمه .

وقال نائب وزير خارجية الكويت، خالد الجار الله ، في تصريحات تابعتها (خام): “نحن نتابع ما نشر وما بث خلال هذا الشريط وردود الفعل في العراق واستطعنا أن نحصل من وزارة الداخلية على تقرير حول هذا الموضوع”.

واضاف الجار الله ، أن ” ما ورد في المقابلة لا يشير إلى أن القتلى من الجنسية العراقية والمتحدث عندما سئل عن أن الضحايا مواطنون عراقيون (مدنيون أم من الجيش الشعبي (العراقي) كان رده بعدم تحديد الجنسيات، وقال إنهم من الأبرياء دون تحديد جنسياتهم” .

ودعا الوزير الكويتي الى ” ان لا ياخذ هذا الموضوع أكبر من حجمه ” بحسب تعبيره .

وكانت وزارة الخارجية العراقية قد سلمت في وقت سابق السفير الكويتي المعتمد في بغداد مذكرة استيضاح بشأن مقتل 50 عراقياً في الكويت عام 1991.

وقال بيان صادر عن الوزارة ،ان “السفير احمد نايف الدليمي رئيس الدائرة العربية في وزارة الخارجية العراقية سلم السفير الكويتي المعتمد في بغداد سالم غصاب الزمانان مذكرة للاستيضاح حول ماتم تداوله من معلومات بشأن مقتل 50 شخصاً”.

وأوضح البيان ، ان “القتلى يعتقد انهم عراقيين مقيمين في دولة الكويت بحسب مقطع الفيديو المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي لاحد رجال الشرطة الكويتيين إبان الغزو الصدامي لدولة الكويت عام 1991”. أنتهى (ع.م)

 

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.