وكالة اخبارية عراقية مستقلة

وزارة الدفاع توضح تصريحاً لوزيرها بشأن تواجد داعش في المحافظات الغربية

خام-بغداد:أصدرت وزارة الدفاع، الإثنين (1 حزيران 2020) توضيحا بشأن تصريح وزيرها، بشأن تواجد داعش في المحافظات الغربية

وذكرت الوزارة، في بيان، تلقت “خام” نسخة منه أنه “خلال لقاء وزير الدفاع جمعة عناد سعدون يوم أمس على شاشة قناة الشرقية وحديثه عن التنظيمات الإرهابية في المحافظات التي سيطرت عليها بعد أحداث 10 حزيران 2014، قصد  الوزير أن نسبة 80٪ من عناصر داعش كانوا يتواجدون في تلك المحافظات بعد أن غرر بهم من قبل عصابات داعش”،

واضافت ان “العشائر العربية الأصيلة هم من قاتلوا وتصدوا للإرهاب واعطوا تضحيات ودماء عزيزة وغالية نتذكر جهدهم البطولي والشجاع في بعض المناطق الغربية ومنها ( حديثة والبغدادي والخالدية والحبانية وعامرية الفلوجة وغيرها من المناطق)”، مبينة “حيث قدموا الشهداء تلو الشهداء ولم يسمحوا للعصابات الإرهابية تدنيس ارضهم”.

واردفت، أن “اهالي هذه المناطق حافظوا على الانتصارات التي تحققت بجهودهم وجهود الأجهزة الأمنية كافة، ومازالت مناطقهم تنعم بالأمن”.

ودعت وزارة الدفاع “من حاول تحريف كلام الوزير الى ضرورة توخي الدقة في نقل المعلومات وليكن شعار الجميع أن العراق الواحد هو من دحر الإرهاب”.

وكان وزير الدفاع، جمعة عناد، أكد أمس الأحد (31 أيار 2020) أنه لم يتبق سوى ألف أو ألفي عنصر من عناصر داعش في العراق، يتحركون على شكل مفارز.

وذكر عناد خلال حديثه لبرنامج (اقصر الطرق) الذي يقدمه الإعلامي نبيل جاسم على شاشة الشرقية نيوز، إن “داعش نشأ بالمناطق السنية للحصول على إسناد لأنه بحث عن متضررين ومعارضين للحكم”، مرجحا أن “يكون داعموا داعش حالياً في المناطق السنية لا يزيدون عن 1%”.

وأشار إلى أن، “المتبقي من داعش مفارز صغيرة تتخفى في الجبال والصحاري، والغابات صعبة الجغرافيا”.

وأضاف، أن “60% من هجمات داعش تحدث بسبب اهمال بعض العناصر الأمنية، وخاصة حوادث القنص”.

وأكمل: “دمرنا قدرات تنظيم داعش بشكل كامل، والمتبقي من عناصره في كل المناطق الآن ما بين 1000 إلى 2000 موزعين مئات على بعض المناطق”.

وأردف: “لم يتبق سوى ألف أو ألفي عنصر من داعش في العراق يتحركون على شكل مفارز”.

واثار تصريح وزير الدفاع بشأن مكان نشاة داعش لغطاً واسعاً اذ اتهمه معترضون بمحاباة اطراف سياسية تشير الى أن نشأة داعش في العراق سنية وأنه تنظيم سني.انتهى(ع-ع)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.