جدل بشأن “بندقية وصور رموز غير عراقية في غرفة مسؤول محلي”

خام – بغداد : اثارت صورة لعضو مجلس محافظة بغداد ،علي جعفر العلاق، موجة من الجدل والانتقادات بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي .

ويظهر في الصورة العلاق جالساً في مكتبه وعلي يساره بندقية من نوع (قناص) وصورتين للمرشد الأعلى الإيراني السابق الامام الخميني، والحالي علي خامنئي .

وعلق علي الكاظمي بالقول ” شخليت للايراني.. يمكن الايرانيين مايخلون بمكاتبهم كل هاي الصور” ، بينما كتب ،ابو عمار الاسدي، “هو في مكتب رسمي وهناك ضوابط تمنع وضع صور وشعارات خارج السيادة العراقية” .

وكتب يوسف هودي “وضع صور الرؤساء وحتى صور رجال الدين في المكاتب الشخصية وحتى في الأماكن العامة مرفوض وغير لائق ” ، فيما راى ، عباس محسن ولي، أن “الصورة لا ينقصها سوى العلم الايراني”.

وحصدت الصورة مجموعة كبيرة من الانتقادات واعادة النشر على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” .

ومن المتعارف عليه ان رفع الصور في المكاتب الرسمية في المؤسسات الحكومية يقتصر على رئيس الجمهورية فقط . أنتهى (ع.م)

 

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.