كورونا و ” التهديدات الامنية ” تجبر التشيك على سحب قواتها من العراق

خام – براغ :
أعلنت وزارة الدفاع التشيكية، الأربعاء ، سحب قواتها العسكرية العاملة في العراق، نتيجة التهديدات الأمنية وانتشار فيروس كورونا.
وقالت الوزارة في موقعها الرسمي، إن “طائرة عسكرية إيرباص A-319 هبطت مع ثلاثين من أعضاء فرقة العمل الرابعة لجيش جمهورية التشيك في العراق، في مدينة براغ”.
وأضافت، أن “فرقة العمل الرابعة لجيش جمهورية التشيك في العراق تتكون من جنود يشغلون مناصب مختلفة في هيئة الأركان الدولية مع بعثة الناتو في العراق، وأعضاء وحدات تدريب الشرطة الكيمياوية”.
بدوره، قال قائد مقر العمليات الميجر جنرال جوزيف كوبيكو: “نحن نسحب قواتنا مؤقتاً بسبب انخفاض كبير في مهامها العملياتية”، مبيناً أن “ذلك يرجع إلى التهديدات الأمنية ووباء فيروس كورونا، وإعادة الهيكلة”. انتهى (1)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.