واشنطن : ما حصل في الناصرية مروع وشنيع ولا بد من محاسبة المتورطين

خام -واشنطن : دانت والولايات المتحدة الأميريكة الاستخدام “المروع والشنيع” للقوة ضد المتظاهرين العراقيين في مدينة الناصرية.

وبحسب وكالة الصحافة الفرنسية (أ ف ب) فقد حثت الولايات المتحدة العراق، على التحقيق في القتل “البغيض” للمتظاهرين، ودانت ما وصفته بالقوة المفرطة في مدينة الناصرية الجنوبية المضطربة.
وقال ديفيد شينكر، أكبر دبلوماسي أمريكي مسؤول عن الشرق الأوسط: “إن استخدام القوة المفرطة خلال عطلة نهاية الأسبوع في الناصرية كان مروعًا ومكروهًا”.
وقال “ندعو الحكومة العراقية للتحقيق مع من يحاولون إسكات المحتجين المسالمين بوحشية ومحاسبتهم.”
وأصدرت محكمة استئناف واسط، الأحد الماضي ، أول حكم بالإعدام ضد ضابط عراقي، وحكم بالسجن لمدة 7 سنوات ضد ضابط آخر، لإدانتهم بقتل المتظاهرين في محافظة واسط، خلال الاحتجاجات التي يشهدها العراق منذ مطلع تشرين الأول الماضي.
وقال مصدر قضائي ، إن “محكمة استئناف واسط تحكم الإعدام على ضابط وبالسجن 7 سنوات بحق آخر بتهم قتل المتظاهرين في التظاهرات السلمية في محافظة واسط”.انتهى (1)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.