سامراء تسأل الصدر: لماذا لم يحترق قلبك على أصحاب الاراضي في الجبيرية ؟

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.