وكالة اخبارية عراقية مستقلة

اطلاق سراح الناشطة المختطفة ماري محمد في بغداد

خام – بغداد: ُطلق سراح الناشطة ماري محمد، الثلاثاء بعد أيام من تعرضها للاختطاف.

وقال وليد محمد، شقيق ماري، إن “ماري، اُطلِقَ سراحها وهي في المنزل الآن”، دون ذكر المزيد من التفاصيل.

وكان شقيق الناشطة صرح الثلاثاء، أن “ماري اختفت الساعة الخامسة عصراً من يوم الجمعة أثناء ذهابها إلى ساحة التحرير”.

وأضاف، “حاولنا الاتصال بهواتفها لكن دون جدوى”، مبيناً أن “ماري تعمل موظفة في مركز تجميل ببغداد”.

وتابع، “بلغنا لدى مراكز الشرطة حول عملية اختطافها وحول نوع سيارتها ونوعها ورقمها”، نافياً أن تكون “ماري منتمية لجهة سياسية”.

وبشأن تلقي ماري تهديدات من جهات مجهولة، أكد شقيقها أنها “تلقت رسائل تهديد عبر حسابها في انستغرام”.

وأشار إلى أنها “عملت على توفير الطعام والمستلزمات الأخرى للمتظاهرين في ساحة التحرير من خلال التبرع براتبها الشخصي”.انتهى(ث،ش)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.