وكالة اخبارية عراقية مستقلة

المحتجون اللبنانيون يقطعون الطرق والجيش ينتشر قرب القصر الجمهوري

خام – بيروت: كثف الجيش اللبناني، من انتشار قواته على الطريق المؤدي للقصر الجمهوري في بعبدا بالعاصمة بيروت، في ظل اتخاذ تدابير أمنية مشددة.
وأفادت وكالات اعلام عالمية بأن هذه الإجراءات تأتي عقب تصاعد الغضب الشعبي بعد إذاعة مقابلة تلفزيونية للرئيس ميشال عون، والذي خلف قتيلا من المحتجين على يد أحد عناصر الجيش.
وقطع محتجّون عددا من الطرق في العاصمة اللّبنانيّة بيروت منها جسر الرينغ وسط بيروت.
وكان أحد المتظاهرين قد قتل في منطقة خلدة جنوبي بيروت، خلال محاولة للجيش فتح أحد الطرق التي أغلقها محتجون بالعاصمة، عقب لقاء عون.
وعلى خلفية ذلك، طالب رئيس الحكومة اللّبنانيّة المستقيل، سعد الحريري، اللبنانيين بـ “المحافظة على حراكهم السلمي وقطع الطريق على المصطادين في الماء العكر”.
ولفت الحريري في بيان إلى أنه اتصل بقائد الجيش اللبناني، وقائد الأمن الداخلي لـ”اتخاذ إجراءات لحماية المواطنين، عقب الإعلان عن مقتل أحد المتظاهرين”.
ويشهد لبنان انتفاضة شعبية منذ 17 تشرين الأول الماضي بعد قرار الحكومة المستقيلة تضمين موازنة 2020 بضرائب ورسوم جديدة. (خ،م)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.