مجلس نينوى يعلن رفض منظمات دولية فتح “الخسفة” وإخراج جثث المدنيين

خام- نينوى: أعلن مجلس محافظة نينوى، عن رفض عدد من المنظمات الدولية فتح “الخسفة” وإخراج ألاف الجثث التي تعود لمدنيين قتلهم عناصر داعش الإرهابي، مبينا ان الأمر بحاجة الى جهود دولية تفوق إمكانيات الحكومة العراقية.

وقال عضو مجلس المحافظة نور الدين قبلان  إن “العديد من الأهالي لازالوا يبحثون عن جثث أبنائهم الذين قتلهم داعش الإرهابي ورمى بهم في منطقة الخسفة”.

وأضاف أن “المجلس خاطب عدة منظمات دولية لفتح الخسفة وإخراج الجثث الموجودة فيها والتي تقدر بالآلاف “، مبينا ان تلك المنظمات الإنسانية الدولية رفضت كون الأمر يفوق إمكانياتها”.

وتابع ان “الخسفة بحاجة لتدخل دولي كبير يفوق قدرة الحكومة العراقية لإخراج الجثث منها”، لافتا الى ان “الخسفة ستفضح للعالم جرائم دولية لم تجر على مر التاريخ وتكشف  قضايا عديدة”.انتهى (ح. ز )

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.