مقتل 10 مدنيين في قصف للنظام السوري على إدلب

خام – سوريا: قتل 10 مدنيين على الأقل، الأربعاء، في قصف جوي لقوات النظام السوري استهدف مناطق يسيطر عليها مسلحو المعارضة في محافظة إدلب شمال غربي البلاد التي تتعرض منذ شهر لقصف، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال المرصد إن بين القتلى العشرة، هناك سبعة مدنيين قتلوا في “قصف طائرات النظام الحربية على قرية سرجة بريف إدلب” الواقعة على خط الجبهة الفاصل بين مناطق سيطرة هيئة تحرير الشام ومناطق النظام.

من جهته، أكد مدير المرصد، رامي عبد الرحمن، أن “قصف النظام وروسيا يتواصل بكثافة على عدة مناطق، الغارات الروسية تتركز على مدينة خان شيخون وضواحيها”.

ومنذ الأحد، أدت الغارات الجوية التي يشنها النظام والقصف المدفعي على إدلب وضواحيها إلى مقتل أكثر من 50 مدنياً، بينهم العديد من الأطفال، وفق المرصد.

ويقع القسم الأكبر من محافظة إدلب وأجزاء من محافظات حلب وحماه واللاذقية تحت سيطرة هيئة تحرير الشام، في حين تسيطر القوات الموالية للنظام على قسم من جنوب شرق وشرق إدلب، إضافة إلى الجزء الأكبر من المحافظات الثلاث الأخرى.

والثلاثاء قُتل 27 مدنياً على الأقل، بينهم 11 طفلاً في قصف للنظام على المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة في محافظتي إدلب وحلب، وهو قصف يتواصل من دون توقف تقريباً منذ نحو شهر. انتهى (خ،م)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.