تعرفي على النصائح الـ 10  لصحة المرأة

0 35

خام-متابعة: سنقدم لكي سيدتي في هذا المقال عشر نصائح للطبيبة النسائية أليسا دويك لتنعمي بحياة صحية

-سيطري على التوتر

يؤدي التوتر إلى مشاكل صحية خطيرة بدءاً من العقم مروراً بزيادة خطر الإصابة بالإكتئاب و القلق المزمن و انتهاء بأمراض القلب. عليكي إيجاد طريقة صحية للتخفيف و السيطرة على التوتر. للتعرف على بعض طرق السيطرة على التوتر اضغطي هنا.

 

-توقفي عن اتباع الحميات الغذائية اللامنتهية

لا يعني تناول الطعام الصحي أن عليك الامتناع بشكل نهائي عن تناول وجبتك الدسمة المفضلة أو كيك الشوكولا اللذيذ بين حين و آخر. السر يكمن في الاعتدال. تناولي مزيجاً من البروتينات و الدهون الصحية و الكربوهيدرات الجيدة و الألياف ولا بأس من الغش بين كل حين و آخر.

 

-ابتعدي عن الإفراط في الكالسيوم

الحصول على كميات كبيرة من الكالسيوم قد يزيد من خطر الإصابة بحصى الكلى و أمراض القلب. إن كان عمرك أقل من 50 عاماً عليك أن تتناولي ما لا يزيد عن 1000 مغ يومياً عن طريق الطعام أي ما يعادل ثلاث حصص من الأطعمة الغنية بالكالسيوم مثل الحليب و السالمون و اللوز.

 

-لا تعتمدي على تمارين الكارديو فقط

تحتاج النساء إلى مزيج من الكارديو و تمارين الأثقال على الأقل 3 – 5 مرات أسبوعياً لمنع الإصابة بهشاشة العظام، أمراض القلب، السرطان، و السكري. تساعد ممارسة التمرينات الرياضية أيضاً على الحصول على الجسم المثالي و الذي يعتبر هام جداً لصحة المرأة النفسية.

 

-فكري بالحمل

لا تمانع العديد من النساء الحمل في أواخر الثلاثين أو بداية عمر الأربعين و لكن قد تقل قدرة المرأة على الإنجاب في بداية عمر 32. لذا إن كنت تخططين للإنجاب عليك التحدث إلى طبيبك عن الخيارات التي يمكنك القيام بها.

 

-حبوب منع الحمل

بالإضافة إلى أن “حبوب منع الحمل تعمل على تنظيم النسل” إلا أن “لها فوائد أخرى مثل تقليل خطر الإصابة بسرطان الرحم و المبيض كما أنها تنظم الدورة الشهرية لدى النساء”.

 

-زيارة دورية للطبيب

احرصي على عمل pap test و الذي يعد الفحص المبكر لسرطان عنق الرحم كل ثلاث سنوات بمجرد بلوغك عمر 21. كما عليك القيام بفحص سنوي دوري شامل.

 

-الجنس

يساعد الجنس على التقليل من التوتر و يقلل من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة – طبعاً إن كنتي تستمتعين به! إن كان هنالك ما يعيق الجنس مثل الجفاف أو الألم عليك التحدث مع طبيبك لعلاج المشكلة فوراً.

 

-النوم!

تختلف احتياجات النوم باختلاف الأشخاص ولكن إن “كنت تعانين من مشاكل في قدرتك على الخلود إلى النوم أو إن كنت تتعبين بسرعة أو لديك صعوبة في التركيز فهذا قد يدل على أنك لا تحصلين على عدد ساعات كافية للنوم”. بينت الدراسات الحديثة أن “عدم الحصول على عدد ساعات كافية للنوم، يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب و المشاكل النفسية”.

 

-الفحص الجيني

لقد تطور الطبي حديثاً بحيث يمكن القيام بفحص جيني لدى الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي بالإصابة بسرطان الثدي أو المبايض أو الأمراض المزمنة بحيث يمكن معرفة، إن “كان لديهم نسبة خطر عالية للإصابة بهذه الأمراض. استشيري طبيبك بهذا الشأن”. انتهى(ب.م)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.