مصادر متطابقة تحذر من صراع محموم على المناصب العليا والدرجات الخاصة

خام بغداد: كشفت  مصادر برلمانية متطابقة ، اليوم الاحد، عن  صراع محموم على المناصب العليا والدرجات الخاصة ، فيما تلوح بعض الكتل  باللجوء لـ”المعارضة” كسلاح في حال عدم الاستجابة لمطالبها

واشارت المصادر  ” إلى وجود رغبة من جميع الكتل البرلمانية الكبيرة والصغيرة، للحصول على حصة من مناصب الدرجات الخاصة مؤكدا أن النقاش بشأنها وصل إلى طريق مسدود بعدما تمسكت الكتل الكبيرة بضرورة توزيعها وفقاً للأوزان التي أفرزتها نتائج الانتخابات التشريعية التي جرت في أيار 2018 ” .
ونقل مراسل “خام” عن مصدرين برلمانيين ، أن ” هذا الخيار لم يرض كتلاً أخرى طالبت بحصة من مئات المناصب التي تدار بالوكالة منذ سنوات موضحا أن بعض الأطراف السنية كتحالف القرار لوحت بالذهاب إلى المعارضة إذا لم تتم الاستجابة لمطالبها ” .

ولفتت المصادر  إلى ” وجود اتجاهين داخل تحالف “الإصلاح” الأول مساند لحكومة عادل عبد المهدي متمثلاً بـ”سائرون” وقوى أخرى صغيرة، فيما لوح آخرون بالذهاب إلى المعارضة ومن بينهم تيار “الحكمة” الذي يتزعمه عمار الحكيم ” . إنتهى ( ح . ز )

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.