امدادات عسكرية من بغداد الى ديالى .. والقطعات تسلك طرقا جديدة

0 114

خام – ديالى: كشف رئيس مجلس محافظة ديالى، علي الدايني، اليوم الجمعة، عن قرب وصول قوات امنية من العاصمة بغداد لبدء عملية عسكرية في المحافظة بهدف ملاحقة عناصر تنظيم “داعش”، فيما أكد رئيس اللجنة الامنية في مجلس المحافظة، صادق الحسيني، فتح طريق جديد لتلافي البساتين.

وقال الدايني، في حديث لـ “خام”، إن “هناك خروقات امنية متكررة في محافظة ديالى نتيجة وجود خلايا لتنظيم داعش الارهابية نائمة وبدأت تنشط في الاونة الاخيرة”، مبيناً أن “عناصر التنظيم استهدفوا خلال الفترة السابقة العديد من المدنيين والمنتسبين في القوات الامنية بواسطة القنص”.

وأضاف أن “حرباً اندلعت قبل ايام بواسطة الهاونات، ولم تتمكن القوات الامنية من السيطرة على الوضع نتيجة اختباء تلك الخلايا في البساتين”، كاشفاً في الوقت ذاته عن “قرب وصول قوة امنية كبيرة من العاصمة بغداد للتنسيق مع قيادة عمليات ديالى من اجل بدأ عمليات ملاحقة لهذه الخلايا خلال الايام القليلة المقبلة”.

من جهته قال الحسيني، في حديث لـ”خام”، إن “هناك بعض البساتين في المحافظة تحوي خلايا نائمة لتنظيم داعش وهي تعمل على استهداف المواطنين وتسبب ارباكاً امنياً”، مبيناً أن “مجلس المحافظة يدرس فتح طريق في مدينة الوقف (الذي توجد فيها بساتين تحوي خلايا نائمة)، من اجل تلافي هذه البساتين”.

وأضاف الحسيني، أن “هناك طريقا مغلقاً قديماً سنعمل على فتحه من جديد”، مشيراً إلى أن “القوات الامنية المزمع وصولها إلى ديالى ستكون باشراف مباشر من رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة عادل عبدالمهدي، ورئيس اركان الجيش عثمان الغانمي”.

وأشار الحسيني، إلى أن “الأجهزة الأمنية بالتنسيق مع اللجنة الأمنية وضعت خططا محكمة لملاحقة خلايا داعش النائمة في مناطق محافظة ديالى وبدأت بتطبيقها على أرض الواقع”.

وكانت مناطق محافظة ديالى شهدت في وقت سابق، عدة “خروقات أمنية” نفذتها خلايا داعش التي تختبئ في المناطق والتلال البعيدة من مراكز المدن. انتهى (م.ج)

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.